عناصر الإدارة

عناصر الإدارة

مفهوم الإدارة هي عملية للسيطرة على شيء ما تقوم به مجموعة من الأشخاص. لتحقيق أهداف المنظمة من خلال العمل معًا للاستفادة من الموارد التي لديهم.

أصليا كلمة الإدارة مأخوذة من اللغة الفرنسية القديمة .   مما يعني أنها فن التنظيم والتنفيذ. يمكن تعريفها أيضًا بأنها محاولة لتخطيط الموارد وتنسيقها وتنظيمها. ومراقبة الموارد لتحقيق الأهداف بكفاءة وفعالية.

فعال في هذه الحالة هو تحقيق الأهداف وفقًا للخطة وبكفاءة لتنفيذ العمل بشكل صحيح ومنظم. و فيما يلي سنتحدث عن عناصر الإدارة ..

يمكنك التعرف على مقال كيفية تكوين فريق عمل 

عناصر الإدارة

هي مجموعة من النشاطات الإداريّة التي تساعد على تحقيق الأهداف الخاصّة بالعمل .

وفيما يأتي مَعلومات عن أهمّ عناصر الإدارة:

  • السيطرة:

السيطرة هي عمليّة إعداد المَعايير الأساسيّة لتحقيق الأهداف عن طريق قياس الأداء ومُتابعته.

تتميّزُ السيطرة بمجموعة من الخصائص وهي:

تُعدّ السيطرة من الوظائف الأساسيّة .

السيطرة من الوَظائف المستمرة؛ حيث أن التحكّم بأعمالِ المنشأة من الوَظائف الضروريّة في كافّة الأوقات.

تساعد السيطرة  على تقييم التطور الخاص في العمل باستِمرار.

فيما تحَتاج العمليّة الإداريّة إلى وجودِ السّيطرة من بدايتها حتى الوُصول لنهايتها.

ترتبط السّيطرة بشكلٍ مباشرٍ مع النتائج الخاصّة في العمل الإداريّ.

  • التوجيه.. من أهم العناصر:

التوجيه هو المساهمة في بناء بيئة عمل فَعّالة، وتَوفير العَديد من الفرص المحفّزة، وجدولة المَهام الوظيفيّة، والإشراف على تنفيذ الموظّفين لها.

يتميّز التوجيه بمجموعة من الخصائص، وهي:

يعدّ التوجيه وظيفةً إداريّةً تتميّز بالاستمراريّة والديناميكيّة.

يساعد التوجيه على تَعزيز الاتصال بين كافّة الوَظائف الإداريّة.

يعتبر العنصر الذي تتأثر فيه كافة النشاطات الإداريّة الأخرى.

ينفّذ التّوجيه من خِلال الإدارة الرئيسيّة ليَشمل كافّة المستويات الإداريّة في المنشأة.

  • التنظيم:

التنظيم هو مَجموعة من النشاطات والمهارات التي تهتمّ بتنسيق الأمور المتعلّقة في الأفراد، والأحداث، والخدمات في بيئة عمل الإدارة.

يتميز التنظيم بمجموعة من الخصائص وهي:

تقسيم العمل من أسس التنظيم؛ حيث إنّه من الصعب أن تنجح أيّ إدارة في تطبيق التنظيم دون وجود تقسيم للعمل.

يشكّل التنظيم مجموعةً من الأفراد الذين يسعون للوصول نحو هدف مشترك.

يعتبر التنظيم الآلة الخاصة في الإدارة؛ حيث لا يكون أيّ جزء من أجزائها ملائماً دون الاعتماد على وجود التنظيم.

  • التخطيط من أهم عناصر الإدارة:

التخطيط هو العنصر الإداريّ الذي يسعى إلى تحقيق الرؤى والمهام والأهداف.

يتحقق التخطيط عن طريق تنفيذ الأفعال الصحيحة لوضع خطة مناسبة.

يتميز التخطيط بمجموعة من الخصائص وهي:

التخطيط هو العنصر والوظيفة الأساسيّة للإدارة. يهتمّ بتحقيق الأهداف الإداريّة.

كما أن التخطيط وظيفةً عقليّةً تهتمّ بشكلٍ أساسيّ في التفكير قبل البدء بتنفيذ أيّ عمل. يعتبر التخطيط عمليةً مستمرةً.

إنّ التخطيط وظيفة من الوظائف الديناميكيّة؛ إذ يعتمد على وجود تغييرات مستمرة في العمل المُخطط له. نتيجةً لظهور تغيرات في بيئة العمل. يعتمد التخطيط على توقع الأعمال عَن طريق الاعتماد على استخدام تقنيات علميّة لتوقع توجّه العمل في المستقبل.

  • عناصر الإدارة .التوظيف:

التوظيف هو عملية إداريّة وعنصر من عَناصر الإدارة التي تسعى إلى توظيف واختيار، وتدريب الأفراد للعمل في الشركة.

يتميّز التوظيف بمجموعةٍ من الخصائص وهي:

التوظيف يعتبر عنصراً يطبّق بشكلٍ مستمرٍ طالما توجد قوى عاملة في كافة الأوقات؛ فهو لا يعدّ وظيفةً مؤقتةً.

يعتبر التوظيف من الوظائف المُعقدة؛ لأنّه يحتاج إلى جهدٍ كبيرٍ من كافة عناصر الإدارة داخل المنشأة.

يعدّ التوظيف وظيفة منطقيّة؛ لأنّه يَشمل تنفيذ مجموعةٍ من الخطوات المنطقيّة.

يدرس الحاجات الوظيفيّة في الوقت الحالي والمستقبل؛ بسبب حدوث العديد من التغييرات في بيئة العمل.

كما قد يهمك الاطلاع على الفرق بين الكفاءة والفعالية

خصائص الإدارة الناجحة في العمل:

هي السمات التي تميزها وتضعها بالمركز الأول المسؤول عن العمل. والعملية المهنية وعن المؤسسة المهنية كاملة.

وتتمثل الخصائص الإدارية الناجحة في العمل المهني من خلال ما يلي:

  1. تحقيق الأهداف المهنية الخاصة بالمؤسسة المهنية: والتي ترفع من سمعتها بين العملاء المختلفين والمؤسسات المهنية المنافسة لها. بحيث يمكننا القول أن الإدارة المهنية الناجحة تظهر من خلال قدرتها على تحقيق الأهداف المهنية الموضوعة.
  2. الاستمرار بتحقيق أفضل الإنجازات التي تحسن من الإنتاجية المهنية ,وتظهِر مستوى ودرجة الأداء المهني للموظفين.
  3. التنوع والانتشار، بحيث لا تقتصر الإدارة المهنية على مجال مهني معين أو على تخصص مهني واحد.
  4. الشمولية في الاهتمام بجميع من يقوم بالعملية المهنية، مثل المسؤولين والموظفين والمعدّات والآلات الخاصة بالعملية المهنية.
  5. الكفاءة المهنية، والتي تتمثل بالقيام بوضع الأهداف المهنية الخاصة بالمؤسسة المهنية، ومن ثم وضع الأهداف المهنية التي تخص جميع الموظفين.

تستطيع قراءة المزيد من المعلومات حول أهم مبادئ الإدارة عند هنري فايول 

السابق
الفرق بين الكفاءة والفعالية
التالي
تعريف بحوث التسويق